خطب و دروس

8705 1

الرئيسية » الفتاوى » الطريقة الشرعية في صناعة الخل، ومتى يطهر (مدته)؟

بحث في الفتاوى

صفحة للطباعة
ارسل الى صديق
الطريقة الشرعية في صناعة الخل، ومتى يطهر (مدته)؟

السؤال رقم 1159 - سعيد سعيد خليل / - نينوى تاريخ النشر 2010-12-21        

السؤال:

       بسم الله الرحمن الرحيم .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. ما هي الطريقة الشرعية في صناعة الخل؟ وما هي المدة اللازمة ليكون الخل طاهراً؟ أفيدونا أفادكم الله شيخي الفاضل.

الجواب:

       مادة صنع الخل من: الماء ومادة سكرية -كالعنب والزبيب أو التمر أو غير ذلك-.

       يُخلط الماء مع المادة -سواء جرى مع الخلط طبخ أم بدونه- ثم يُوضع في قنينة ويُغطَّى، والأفضل وضعها في الشمس للمسارعة في تخللها.

       فهذه المادة سيجري معها تفاعل وتنطلق فيها فقاعات من أسفل إلى أعلى ويكون في أعلاها رغوة فهي في هذه الحالة صارت خمراً؛ لأنها تولد منها كحول يحرم شربه.

       فإذا مضت مدة يعرفها أهل صنع الخل تحولت إلى خل، وهذا التحول يُصَيِّرُها طاهرة، والمدة تختلف قصراً وطولاً حسب حرارة وبرودة الجو فقد تطول في الشتاء وتقصر في الصيف.

       ويُعرف من طعمه أو رائحته أنه صار خلاً.

       ولربما يتحول في أيام قليلة في المصانع التي تدفع له حرارة للمسارعة.

       أما الأربعون يوماً: فإن هذه المدة ليست محددة من قبل الشرع بل من قبل أهل العرف والتخصص بصناعته.

       ولا يضر كشف غطائه أثناء هذه المدة من الناحية الشرعية، ولكن قد يؤثر عليه من الناحية الفنية فقط، وكذا تحويله من مكان إلى آخر.

عدد المشاهدات [8705]
الفتوى السابقة الفتوى التالية
أي شيء منشور في المواقع الأخرى و غير منشور في الموقع لا يُعتمد عليه و لا تصح نسبته للشيخ إلا بموافقة من إدارة الموقع .
حقوق الموقع محفوظة و لا يصح النقل الا بموافقة خطية من إدارة الموقع أو الإشارة الى المصدر.
اعلى الصفحة صفحة للطباعة ارسل الى صديق